جهود لدعم وترسيخ “خدمة المواطنين في ليبيا”

شاركت أكاديمية “دويتشه فيله” من خلال مشروعها في ليبيا “الإستقرار من خلال المصالحة” مع وكالة الغيمة الليبية للأخبار في التنسيق للقاء جمع خبراء ومستشارين ومديرين لمكاتب إعلامية تمثل الكشافة والمرشدات والهلال الأحمر الليبي والمجالس البلدية وقانونيين ليبيين. وناقش المشاركون في هذا اللقاء الأول الذي عقد في “تونس” مؤخرا إمكانية توحيد التعاون الإعلامي المشترك لترسيخ مفهوم “إعلام الخدمة العامة” من خلال منصة إعلامية خدمية تكون جسرا للتواصل بين كافة المواطنين والجهات التنفيذية في ليبيا و تعتمد على توفير إجابات لأسئلة المواطنين، ومتابعة الملفات المطروحة.

وحسب ما تم طرحه فإن الفكرة تتلخص في توحيد وتسخير جهود الجهات المشاركة والجهات المماثلة ونشاطاتها الموزعة في كافة أنحاء ليبيا لدعم هذه الخدمة التي تقوم على “خدمة المواطنين في ليبيا” من خلال توفير ردود من المسئولين على كل ما يتعلق بخدمات المواطن اليومية في الصحة والتعليم والمرافق والبنية التحتية وما شابه.

واتفق المشاركون على المساهمة في تطوير صفحة “خدمة المواطنين في ليبيا” وجعلها منصة جامعة لجهود كل المؤسسات والجمعيات والهيئات والمنظمات الأهلية والتطوعية والبلدية التي تهتم بالعمل الخدمي لكافة المواطنين الليبيين في جميع القطاعات.